نحاول من خلال هذا المقياس التعرف على مختلف الاضطرابات اللغوية، وذلك من خلال التعرف على مفاهيم اللغة وجانبها الفيزيولوجي وكذا المراحل والعوامل المؤثرة في اكتسابها، وأخيرا التعرف على الاضطرابات اللغوية تصنيفاتها، أسبابها، مظاهرها.